هـ شيخنا انتهى كلام الجمل المسألة الخامسة عشر في أنه هل الأفضل الصدقة فرضا ونفلا أو الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم قال أبو عبد الله الرصاع في تحفة الأخيار هذا لم أقف عليه في حديث بل رأيت فيه أثرا ذكره بعض العلماء غير مسند دل على أن الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم أفضل من صدقة الفرض والنافلة وسئل بعض العلماء بجامع دمشق عن صلاة العبد على نبيه عليه الصلاة والسلام هل هي أفضل من صدقة الفرض أم صدقة الفرض أفضل فقال الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أفضل من صدقة الفرض فقال السائل كيف يقال أن الصلاة أفضل من صدقة الفرض الواجب في المال فقال له الشيخ نعم ليس الفرض الذي ذكره الله تعالى وصلى فيه بنفسه وأتت به ملائكته وأمر به عبده كالفرض الذي أوجبه على عبده وحده ونقل هذا الحافظ السخاوي في القول البديع وأقره المسألة السادسة عشر في أنه هل الأفضل قراءة القرآن أو الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم قال الجزري في آخر مفتاح الحصن سئلت مرة وأنا مجاور بالمدينة المنورة أيهما أفضل قراءة القرآن أم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم؟ فأجبت بأن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في المواطن التي ورد النص فيها أفضل ولا يقوم غيرها مقامها وأما في غير ذلك فالقرآن أفضل وينبغي الإكثار من الصلاة والتلاوة ولا يقصر في ذلك إلا محروم وسألته رضي الله عنه لم كانت الجنة تزيد بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم دون التسبيح وغيره من الأذكار فقال رضي الله عنه لأن الجنة أصلها من نور النبي صلى الله عليه وسلم فهي تحن إليه حنين الولد إلى أبيه وإذا سمعت بذكره انتعشت وطارت إليه لأنها تسقى منه صلى الله عليه وسلم ثم ضرب مثلا بدابة اشتاقت إلى قوتها وعلقها وشعيرها فجيء إليها بالشعير وهي أجوع ما كانت فإذا شمت رائحته فإنها تقرب منه وإذا بعد عنها تبعته دائما حتى تدركه فكذا حال الملائكة الذين في أطراف الجنة وأبوابها يشتغلون بذكر النبي صلى الله عليه وسلم والصلاة عليه صلى الله عليه وسلم فتحن الجنة إلى ذلك وتذهب نحوهم وهم في جميع نواحيها فتتسع من جميع الجهات قال رضي الله عنه ولولا إرادة الله ومنعه لخرجت إلى الدنيا في حياة النبي صلى الله عليه وسلم وتذهب معه حيث ذهب وتبيت معه حيث بات إلا أن الله تعالى منعها من الخروج إليه صلى الله عليه وسلم ليحصل الإيمان به صلى الله عليه وسلم على طريق الغيب
صور مكتوب عليها كل سنه وانت طيب العمر كله سعادة وراحة البال امين يا رب تسلم

الله يعافيك ابي دعاء حللو بلييييز الحين نفذت

هـ ومثله في شرحه لابن مالك وغيره.

29
ما اسباب سعادة الدارين كما ذكر في سورة النحل
شاريك العمر كله ارسم بنفسك المكانه اللي تبيها بقلبك
رد على تهنئة عيد الاضحى
هـ ونحو ذلك منقول عن النيسابوري في كتابه اللطائف والحكم فإنه قال لا يكفي العبد أن يقول في الصلاة صليت على محمد لأن مرتبة العبد تقصر عن ذلك بل يسأل ربه أن يصلي عليه لتكون الصلاة من ربه وحنيئذ فالمصلي في الحقيقة هو الله وصيغة الصلاة للعبد مجازية بمعنى السؤال
الرد على العمر كله
تسلم الله يطول بعمرك وياي
واياك ولك بالمثل وزيادة اضعاف ما ذكرت ربي يسعدك ويسعد قلبك وحياتك العمر كله يارب بسعادة لا تنتهي إن شاء الله شكر على تهنئة عيد الاضحى وقد تميزنا ايضاً اننا وضعنا العديد من رد على تهنئة عيد الاضحى المبارك فيها اضافة الاسم، فإذا قام شخصاً او فتاةً ما بتهنئتك عليك اختيار رد من هُنا واضافة الاسم فية وإرسالةُ تحت التهنئة
وأما حكم السلام على غيره فقال الشيخ أبو محمد الجويني من أصحابنا هو في معنى الصلاة فلا يستعمل في الغائب ولا يفرد به غير الأنبياء فلا يقال عليّ عليه السلام وسواء في هذا الأحياء والأموات وأما الحاضر فيخاطب به فيقال سلام عليك أو سلام عليكم أو السلام عليك أو عليكم وهذا مجمع عليه قال ويستحب الترضي والترحم على الصحابة والتابعين فمن بعدهم من العلماء والعباد وسائر الأخيار وحكم تخصيص بعض العلماء الترضي بالصحابة والترحم في غيرهم لا يوافق عليه قال و لقمان ومريم ليسا بنبيين فإذا ذكر فالأرجح أن يقال رضي الله عنه أو عنها وقال بعضهم يقال صلى الله على الأنبياء وعليه أو عليها وسلم ولو قال عليه السلام أو عليها فالظاهر أنه لا بأس به انتهى ملخصا ثم قال ابن نجيم وظاهر كلامهم لا فرق بين الفرض والنفل فإذا صلى فريضة وجعل ثوابها لغيره فإنه يصح لكن لا يعود الفرض في ذمته لأن عدم الثواب لا يستلزم عدم السقوط عن ذمته ولم أره منقولا

الله يعافيك ابي دعاء حللو بلييييز الحين نفذت

اذا احد قال العمر كله وش اقول اذا احد قالك العمر كله وش اقول :- انتشر هذه الكلمة بشكل كبير في بعض الدول العربية بالاخص في الخليج العربية، وهي من الكلمات المنتشرة بشكل كبير في الاونة الاخيرة ونراها في كثير من الرسائل على الجوال، والعديد يتساءلون اذا احد قال لي العمر كله شقول ، والان يمكنكم التعرف ماذا ترد على من يقول العمر كله ، وهي كما نوضحها إليكم في الكلمات التالية.

4
الله يسعدك قلبك
هـ وقال القاضي عياض الإجماع منعقد على أن في هذه الآية من تعظيم النبي صلى الله عليه وسلم والتنويه به ما ليس في غيرها
ما اسباب سعادة الدارين كما ذكر في سورة النحل
وقال آخرون بأن حديث جابر لم يرق إلى درجة الحديث الصحيح فلا يؤخذ به
وش تقولون إذا واحد قال لكم: "العمر كله يارب", الرد المناسب للعمر كلو
ومعنى حلت وجبت كما ثبت التصريح به في عدة روايات قال الحافظ السخاوي وفيه بشارة عظيمة لفاعل ذلك حيث بشره بحلول الشفاعة وهي إنما تكون للمسلمين من أمته صلى الله عليه وسلم